ألعاب جنسية نسائية تكسح الأسواق! - HitScoop
404
نعتذر , لا نستطيع ايجاد الصفحة المطلوبة

الأربعاء، 21 ديسمبر 2016

ألعاب جنسية نسائية تكسح الأسواق!

هيت سكووپ : 
 بعد أكثر من عقدين مروا على مسلسل "الجنس والمدينة" المأخوذ عن رواية بالاسم ذاته، والذي تحدث عن الحياة الجنسية لأربعة من النساء وكيف يصلن إلى متعتهن الجنسية وغيرها من التفاصيل التي أثارت ضجة واسعة حين عرضه، إلا أن الأمر فى 2017 أصبح أكثر اختلافًا عما مضى، فالتقارير تشير إلى أن هناك توجها وإقبالا على الألعاب الجنسية في عام 2017 أكثر مما مضى، وهو ما يوضحه تقرير منشور فى موقع "الإندبنتدنت". 

بعيدًا عن الآراء الدينية أو الطبية، إلا أن هناك اتجاها نحو الألعاب الجنسية النسائية وخطورتها، إلا أن هذا لم يمنع إقبالهن عليها من حول العالم، كما أنه على الجانب الأخر شهدت هذه الألعاب تطورا كبيرا، والتي تهدف في الأساس إلى التغلب على المشاكل الجنسية للنساء، وهو ما تم مراعاته في الأدوات الجنسية المتطورة الجديدة، التي من المتوقع أن ينفق عليها النساء أموال كثيرة.
وهو ما تحدثت عنه بالتحديد وكالة الاستخبارات JWT فى تقريرها لعام 2017، الذي ينبه لأن الاهتمام سيتزايد بالألعاب الجنسية النسائية على وجه التحديد، وتتوقع التقارير أن المرأة ستنفق فى العام الجديد الكثير من الأموال على مثل هذه الألعاب خصوصًا بعد أن تطورت، وكذلك لأن النساء المشاركات فى التطوير أقدر على فهم متطلبات غيرهن من النساء".
وتقول " ستيفاني بيرمان" الرئيس التنفيذي لواحدة من الشركات الاميركي المتخصصة في صناعة الألعاب الجنسية "حتى وقت قريب جدًا، كانت ألعاب الجنس تفتقر كثيرًا إلى التطور والجمال الذى يسمح للمرأة الشعور بالرضا عن المتعة، كما أنه لا يجب أن يشعر النساء بالعار أثناء استخدامهن لهذه الأدوات والألعاب الجنسية، فقط الهدف منها هو مساعدة النساء فيما يخص حياتهن الجنسية".
وتشير، أن هناك الكثير من مصممي الألعاب الجنسية فى الولايات المتحدة الاميركية، يحملون شهادات في علم النفس السريري، وهو ما يعكس خبرتهم وقدرتهم على تصميم ألعاب جنسية لسد فجوة المتعة لدى النساء، على الرغم من أن هناك الكثير من الآراء التي تؤكد أن هذه المتعة التي تحققها الألعاب لا تقارن مع المتعة التي يحققها الاتصال الجنسي بالرجال".

شارك الموضوع ليستفيد الجميع

0 تعليق

جميع الحقوق محفوظة لـ HitScoop | تصميم :